تركيا تناقش مقتل خاشقجي مع الأمين العام للأمم المتحدة

وزير الخارجية التركي مولود جاوش اوغلو خلال مؤتمر صحافي مع نظيره الإيراني. (فرانس برس)

ناقش وزير الخارجية التركي مولود تشاوش أوغلو مع الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، الإثنين، قضية مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي، إلا أنه لم يقدم له طلبًا رسميًّا بإجراء الأمم المتحدة تحقيقًا في مقتله.

ودعت تركيا إلى إجراء تحقيق دولي في مقتل خاشقجي الذي كان يكتب في جريدة «واشنطن بوست» وينتقد ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، وفق «فرانس برس». وناقش تشاوش أوغلو قضايا اليمن وسورية ومقتل خاشقجي خلال لقاء قصير مع غوتيريش في مقر الأمم المتحدة في نيويورك، بحسب الناطق باسم الأمم المتحدة ستيفان دوجاريك.

وأضاف: «لم نتسلم طلبًا رسميًّا من الجانب التركي» لبدء الأمم المتحدة تحقيقًا. وشوهد خاشقجي (59 عامًا) آخر مرة وهو يدخل القنصلية السعودية في إسطنبول في 2 أكتوبر للحصول على أوراق لزواجه.

وقال الناطق إن غوتيريش يجب أن يحصل على دعم من جهاز في الأمم المتحدة مثل مجلس الأمن الدولي أو الجمعية العامة لبدء تحقيق. وكانت الأمم المتحدة حققت في مقتل رئيسة الوزراء الباكستانية، بنازير بوتو، كما شكلت محكمة خاصة لمحاكمة المسؤولين عن اغتيال رئيس الوزراء اللبناني السابق رفيق الحريري.

كلمات مفتاحية