ماكرون: فرنسا ليست تابعة لأميركا

الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرن‬

قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرن‬، إن فرنسا حليفة للولايات المتحدة لا تابعة لها، وأنّ التعامل بين بلدين حليفين منذ وقت طويل يجب أن يقوم على الاحترام المتبادل، وذلك بعدما هاجمه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عبر «تويتر».

وفي خمس تغريدات على «تويتر» بعد زيارته إلى فرنسا، انتقد ترامب الثلاثاء حليفة بلاده الرئيسية متناولاً شبه هزيمتها على يد ألمانيا في الحربين العالميتين الأولى والثانية وقطاع صناعة النبيذ في فرنسا ونسب التأييد لماكرون.

ترامب: تصريحات ماكرون بخصوص تكوين جيش أوروبي مهينة جدًا

وقال ماكرون: «في كل لحظة من تاريخنا كنا حليفين والاحترام بين الحليفين واجب»، مشيرًا إلى دعم فرنسا لحرب الاستقلال الأميركية ودعم الولايات المتحدة لفرنسا في الحربين العالميتين.

وأضاف خلال مقابلة مع محطة «تي.إف 1» التلفزيونية على متن حاملة الطائرات شار ديجول «لا أعتقد أن الفرنسيين يتوقعون مني أن أرد على تغريدات بل أن أمضي في كتابة هذا التاريخ المهم».

ومضى قائلاً إن ترامب لا يستهدف سوى الجماهير داخل الولايات المتحدة، متابعًا: «أعتقد أنه يمارس لعبة سياسية وأنا أدعه يلعبها».

وردًا على سؤال عن انتقاد ترامب قبل عدة أيام، عبر عدة تغريدات، لفكرته بشأن تكوين جيش أوروبي، قال ماكرون «الولايات المتحدة كانت وستظل حليفتنا التاريخية. هي الحليف الذي نخوض معه كل المجازفات وننفذ أكثر العمليات تعقيدًا. لكن كوننا حليفًا لا يعني أن نكون دولة تابعة».

المزيد من بوابة الوسط