وصول طلائع المهاجرين من أميركا الوسطى إلى الحدود مع الولايات المتحدة

مهاجرون من اميركا الوسطى يسعون للوصول الى الولايات المتحدة في حافلة في المكسيك. (فرانس برس)

واصل آلاف من المهاجرين من أميركا الوسطى طريقهم، الأربعاء، في حافلات عبر شمال غرب المكسيك، فيما بدأت مجموعة انفصلت من القافلة الرئيسية بالوصول إلى تيخوانا على الحدود مع الولايات المتحدة.

ووصل نحو 350 مهاجرًا، الثلاثاء، إلى هذه المدينة الحدودية المحاذية لسان دييغو في كاليفورنيا. وقال السلفادوري سول ريفيرا (40 عامًا) لـ«فرانس برس» من ولاية سينالوا في وسط غرب المكسيك: «نريد الوصول (إلى الولايات المتحدة) في أقرب وقت، في أسرع وقت، لقد غادرنا بلادنا قبل أكثر من شهر»، وفق «فرانس برس».

ونشرت الولايات المتحدة آلاف الجنود على الحدود مع المكسيك. وأغلقت السلطات الأميركية، الثلاثاء، في شكل جزئي معبرين حدوديين يؤديان إلى كاليفورنيا بواسطة حواجز وأسلاك شائكة. وفي التاسع من نوفمبر، وقَّع الرئيس دونالد ترامب مرسومًا يجيز الرفض التلقائي لطلبات اللجوء التي يقدمها أشخاص عبروا الحدود مع المكسيك في شكل غير قانوني، وذلك في محاولة لردع مهاجري أميركا الوسطى من مواصلة طريقهم.

وكانت قافلة المهاجرين غادرت هندوراس في 13 أكتوبر، وضمت حتى سبعة آلاف شخص بحسب الأمم المتحدة. لكن مجموعات من هؤلاء انفصلت عن القافلة الرئيسية.

ومعظم المهاجرين يتحدرون من هندوراس، إضافة إلى آخرين من تشيلي وكولومبيا وكوستاريكا وسلفادور وغواتيمالا والمكسيك ونيكاراغوا وبنما والبيرو وفنزويلا. وسلكت قافلتان أخريان تضم كل منهما نحو ألفي شخص، الطريق إلى الولايات المتحدة انطلاقًا من أميركا الوسطى ..

المزيد من بوابة الوسط