الكرملين ينتقد الإدارة الأميركية المتقلبة في عهد ترامب

الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في قمة آسيان. (أ ف ب)

انتقد الكرملين، اليوم الأربعاء، الإدارة الأميركية «التي لا يمكن التكهن بتصرفاتها» في عهد الرئيس دونالد ترامب، قائلًا إن ذلك يثير «قلقًا عالميًا عميقًا».

وقال الناطق باسم الكرملين، ديمتري بيسكوف، إن «حقيقة أن أميركا أصبح لا يمكن التكهن بتصرفاتها أخيرًا لم يعد سرًا على أحد»، مضيفًا أن هذا التقلب «من قبل أكبر دولة، أقوى اقتصادات العالم يثير قلقًا دوليًا عميقًا».

وتأتي تعليقات بيسكوف قبل أسبوعين على لقاء مباشر بين الرئيس ترامب ونظيره الروسي فلاديمير بوتين في قمة مجموعة العشرين في الأرجنتين.

وشهدت العلاقات مزيدًا من التوتر وسط مساعي مسؤولين أميركيين فرض عقوبات جديدة على موسكو ردًا على تسميم الجاسوس الروسي سيرغي سكريبال في بريطانيا.

واتهمت حكومات غربية روسيا بالوقوف وراء مؤامرة تسميم سكريبال وابنته بغاز أعصاب. وأصيب مواطنان بريطانيان بأعراض التسمم أيضًا وقضى أحدهما.

ونفت موسكو أن تكون وراء الهجوم بالسم ونددت بالسعي إلى فرض عقوبات عليها على خلفيته.

وقال بيكسوف: «نحن لا نعترف بهذه العقوبات الأحادية (...) ونعتبرها غير شرعية»، في إشارة إلى التهديد بفرض عقوبات، مضيفًا أن هذه العقوبات لا تؤدي سوى إلى «مزيد من التعقيد» في العلاقات الروسية - الأميركية.

ويلتقي قادة العالم حاليًا في سنغافورة للمشاركة في قمة رابطة دول جنوب شرق آسيا (آسيان). ويحضر القمة نائب الرئيس الأميركي مايك بنس.

وقال بيسكوف إنه من غير المقرر حاليًا عقد «أي اجتماع منفصل» بين بوتين وبنس، لكنه أضاف أنه لا ضرورة لمثل هذا الاجتماع نظرًا لأن ترامب وبوتين سيلتقيان قريبًا في بوينوس آيرس.

المزيد من بوابة الوسط