إردوغان يعلن مقتل أربعة جنود في انفجار «عرضي» جنوبي شرق البلاد

الرئيس التركي رجب طيب إردوغان (ا ف ب)

أعلن الرئيس التركي رجب طيب إردوغان، السبت، مقتل أربعة جنود وإصابة حوالي عشرين آخرين في انفجار «عرضي» وقع الجمعة في قاعدة للجيش التركي في محافظة هكاري في جنوب شرق البلاد.

وصرّح الرئيس التركي في خطاب متلفز أوردته وكالة «فرانس برس»: «حاليًا، أربعة من أبنائنا سقطوا شهداء ولدينا حوالي عشرين جريحًا بسبب انفجار وقع في مستودع ذخيرة في هكاري».

وكانت وزارة الدفاع التركية أعلنت مساء الجمعة إصابة 25 جنديًا تركيًا بجروح بعد انفجار قذيفة مدفعية بصورة «عرضية» خلال «إطلاق ذخيرة من العيار الثقيل» في قاعدة سونغو تيبه قرب الحدود التركية مع العراق وإيران.

وقالت الوزارة إن السلطات كانت تعمل على تحديد موقع سبعة جنود فُقدوا. ولم يأتِ الرئيس التركي على ذكر هؤلاء المفقودين.

ولم يتّضح على الفور ما إذا كان هذا الانفجار قد حدث في إطار مهمة قتاليّة أو تمرين.

والقاعدة التي حصل فيها الانفجار تقع في منطقة جبلية بعيدة ويصعب الوصول إليها وتُشكّل مسرحًا لمناوشات منتظمة بين القوّات المسلّحة التركية وعناصر حزب العمال الكردستاني الذي تعتبره أنقرة وحلفاؤها الغربيون «إرهابيًا».

وتقصف تركيا بشكل منتظم قواعد حزب العمال في شمال العراق.

وبعد هدنة بين الجانبين، تجدّد القتال في 2015 وانهارت الآمال في إيجاد حل سلمي للنزاع الذي أسفر عن أكثر من 40 ألف قتيل منذ 1984.

المزيد من بوابة الوسط