الاستخبارات العسكرية بالكفرة تتسلم مقرها من القوة المساندة

استلام الاستخبارات العسكرية الفكرة مقرها من القوة المساندة. (الإنترنت)

تسلمت، اليوم الأربعاء، الاستخبارات العسكرية بالكفرة مقرها من القوة المساندة التي كانت تتمركز به منذ العام 2012 بمدينة الكفرة جنوب شرق ليبيا.

وجرت عملية التسليم بطلب من آمر المنطقة العسكرية العميد بالقاسم الأبعج وبحضور آمر الاستبخارات العسكرية العميد ناصر البسكري، وآمر قاعدة الكفرة الجوية اللواء مفتاح العبدلي، وعدد من الضباط وضباط الصف بالمؤسسة العسكرية.

«الكفرة العسكرية» تحبط محاولة تهريب سجائر إلى مصر

ومن المقرر أن تباشر الاستخبارات العسكرية عملها بالمدينة بشكل فوري بعد الانتهاء من تجهيز المقر بما يلزم، لتنفيذ مهامهم المنوط بها.

وشهدت مدينة الكفرة  اشتباكات بين «كتيبة سبل السّلام التابعة لمنطقة الكفرة العسكرية مع مجموعة مسلّحة تابعة للجماعات التشادية» جنوب واحة الكفرة في نهاية شهر سبتمبر الماضي، وقتل على إثر الاشتباكات 6 من «الجماعات التشادية».

المزيد من بوابة الوسط