الكرملين: انسحاب أميركا من المعاهدة النووية سيجعل العالم أكثر خطرًا

اعتبر الكرملين، اليوم الإثنين، أن إعلان الرئيس الأميركي دونالد ترامب قبل يومين عزمه على الانسحاب من معاهدة نووية مهمة وقعت خلال الحرب الباردة «سيجعل العالم أكثر خطرًا».

وقال الناطق باسم الكرملين، ديمتري بيسكوف، للصحفيين، بحسب وكالة «فرانس برس» إن «خطوات من هذا النوع إذا وضعت موضع التنفيذ ستجعل العالم أكثر خطرًا».

وأضاف بيسكوف أن موسكو تنتظر «توضيحات» من واشنطن في هذا الصدد.

المزيد من بوابة الوسط