إصابة أميركيين في إطلاق نار خلال اجتماع أمني مع مسؤولي حلف الأطلسي

شرطيون أفغان يقفون أمام حاجز في قندهار. (أ ف ب)

قال حلف شمال الأطلسي (ناتو)، اليوم الخميس، إن مواطنين أميركيين اثنين على الأقل أصيبا بجروح في إطلاق نار داخل مقر حاكم ولاية قندهار خلال انعقاد اجتماع أمني على مستوى رفيع حضره قائد القوات الأميركية الجنرال سكوت ميلر.

وأكد الناطق باسم بعثة الحلف، الكولونيل كنوت بيترز، في بيان بحسب وكالة «فرانس برس» أن الجنرال ميلر لم يصب في الهجوم.

ونقلت الوكالة عن شهود عيان قولهم إن إطلاق النار لا يزال مستمرًا.

وكان قائد شرطة قندهار، الجنرال عبدالرازق، مشاركًا في الاجتماع الذي عقد قبل يومين من الانتخابات البرلمانية في أفغانستان.

وقال مسؤول في المستشفى، في تصريح إلى وكالة «فرانس برس»، إن العديد من كبار المسؤولين نقلوا إلى المستشفى، لكنه لم يعط مزيدًا من التفاصيل.

المزيد من بوابة الوسط