الإعصار «مايكل» يضرب قاعدة جوية أميركية ويخلف «أضرارًا واسعة»

مدينة باناما سيتي في فلوريدا التي ضربها الإعصار مايكل (ا ف ب)

ضرب الإعصار «مايكل»، في الساعات الأولى من صباح اليوم الجمعة، قاعدة «تيندال» التابعة لسلاح الجو الأميركي والواقعة بولاية فلوريدا، وأصابها بأضرار جسيمة.

ونشرت القاعدة الجوية بيانًا على صفحتها الخاصة على «فيسبوك»، تحدثت فيه عن حجم الأضرار والخسائر المادية الكبيرة التي منيت بها، والتي وصفتها بـ «الواسعة».

وجاء في البيان، الذي أوردته «سبوتنيك»، أن العاصفة دمرت العديد من المنشآت التابعة للقاعدة ومنها منطقة الخدمة والصيانة، بالإضافة لإلحاق الضرر بعدد من المباني الأخرى.

وأدّى الإعصار المدمّر مايكل إلى مقتل خمسة أشخاص على الأقلّ الخميس في الولايات المتّحدة، في وقت انتشر آلاف الجنود وعمّال الإغاثة في شمال غرب ولاية فلوريدا للقيام بعمليات إنقاذ وتنظيف الشوارع من الحطام وإعادة التيار الكهربائي، وفق ما أوردت وكالة «فرانس برس».

وفي حين لم يتم إلى الآن تحديد حجم الأضرار، قالت السلطات في مقاطعة غادسدن بفلوريدا «يمكن الآن تأكيد وجود أربع وفيات مرتبطة» بمرور الإعصار، من دون الكشف عن هوية الضحايا.

كما قُتلت فتاة في الحادية عشرة من عمرها في ولاية جورجيا، بحسب المسؤول عن فرق الإنقاذ.

وتعهّد الرئيس دونالد ترامب، في مقابلة مع قناة «فوكس نيوز» الخميس، بأنّ «إعادة الإعمار ستكون سريعة». وقال إنّ الإعصار كان «مدمّرًا وقويًا بشكل لا يُصدّق».

وخفّض تصنيف الإعصار الذي كان في الفئة الرابعة (على مقياس من خمس درجات) إلى الفئة الأولى مساء الأربعاء وبلغت سرعة الرياح 150 كلم في الساعة.

وقرابة الساعة 4:00 ت غ صنّف عاصفة استوائية أثناء مروره إلى جورجيا مترافقًا مع أمطار غزيرة ورياح فاقت سرعتها 110 كلم في الساعة.