تجميد أموال مركز إسلامي بتهمة دعمه منظمات إرهابية

قررت السلطات الفرنسية تجميد أموال جمعية «مركز الزهراء في فرنسا»، في عملية استهدفت مكافحة الإرهاب في بلدة غراند سانت (شمال فرنسا).

وتقرر أن يستمر التجميد لستة أشهر، كما ورد في الجريدة الرسمية التي صدرت الثلاثاء ونقلت وكالة «فرانس برس».

وقالت مصادر قريبة من الملف وأخرى في الشرطة إن 11 شخصًا أُوقفوا، صباح الثلاثاء، بعد عدد من عمليات الدهم الإدارية في مقر هذه الجمعية ومنازل مسؤوليها الرئيسيين بسبب «دعمهم الواضح» «العديد من المنظمات الإرهابية».

المزيد من بوابة الوسط