ظريف: إيران قد تنسحب من الاتفاق النووي إذا فشلت الآلية الأوروبية

وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف يتحدث أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة الأسبوع الماضي (الإنترنت)

قال وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، اليوم الأحد إن إيران قد تخرج من الاتفاق النووي، في حال فشلت الآلية الخاصة التي طرحها الأوروبيون للحفاظ على الاتفاق.

وحول الرد الأميركي في حال انسحبت طهران من الاتفاق، قال ظريف: «أعتقد أنه لو كانت الولايات المتحدة تتصور بأنه يمكنها تحقيق النجاح في هجوم عسكري، لكانت قد بادرت إليه»، وفق ما نقلت وكالة «سبوتنيك» الروسية.

وانتقد ظريف أيضًا نشر القواعد العسكرية الأميركية في محيط إيران، وقال: «لقد نشرتم خارطة توضح تواجد كل القواعد العسكرية الأميركية في محيطنا، ومن ثم لماذا جعل الإيرانيون بلدهم بين كل هذه القواعد؟».

وتابع: «نحن في منطقتنا ولم نهجم على أي بلد، لم نرسل قوات إلى أي مكان لم يطلب منا إرسال قوات إليه، لم نقصف أي بلد. لم نحتل أراضي من أي بلد. نحن قانعون بحجم بلدنا وجغرافيتها ومصادرها. لا نطمع في أراضي ومصادر وشعوب الآخرين».

وفيما يخص العقوبات الاقتصادية الأميركية على إيران، قال وزير الخارجية الإيراني، مساء أمس السبت للصحفيين في الأمم المتحدة، إن «الآلية الرئيسة ستكون عدم استخدام الدولار»، وتابع: «يمكننا بيع السلع بعملتنا وأن نشتري السلع من الدول الأخرى بعملاتهم، وفي نهاية مرحلة معينة يمكننا موازنتها على أساس عملة غير الدولار، فالقيام بهذا العمل ممكن تمامًا وحتى إنه مفيد أيضًا»، وفق ما نقلت جريدة «واشنطن بوست» الأميركية.

المزيد من بوابة الوسط