كوريا الجنوبية تطلق أول غواصة مزودة بصواريخ

سيدة تمر أمام ملصق عملاق وسط سيول لصورة من قمة سابقة للرئيسين الكوريين (ا ف ب)

دشنت كوريا الجنوبية، الجمعة، أول غواصة هجومية قادرة على إطلاق صواريخ عابرة على غرار الصواريخ البعيدة المدى، وذلك بالرغم من التحسن الجاري في العلاقات مع كوريا الشمالية التي تملك السلاح النووي، وفق ما أوردت وكالة «فرانس برس».

وغواصة «دوسان اهن شانغ-هو» التي تزن ثلاثة آلاف طن، وكلفتها 700 مليون دولار، هي الأولى من ثلاث غواصات تعمل بدفع  كهربائي وديزل وستدخل جميعها الخدمة في غضون خمس سنوات.

وقال الرئيس مون إن أثناء مراسم التدشين في أحواض داوو، حيث تم تصميم الغواصة وبناؤها، أن هذا الحدث يشكل «قفزة إلى الأمام» للصناعة الكورية الجنوبية.

وسيزور رئيس كوريا الجنوبية الأسبوع المقبل كوريا الشمالية حيث يلتقي زعيمها كيم جونغ أون في وقت تتعثر فيه الجهود الأميركية لإقناع بيونغ يانغ بالتخلي عن ترسانتها النووية.

وأضاف مون: «لقد بدأنا رحلة طويلة باتجاه نزع الاسلحة النووية في شبه الجزيرة الكورية (..) لكن السلام لا يأتي مجانًا. استراتيجية الأمن الثابتة لهذه الحكومة تقوم على تحقيق السلام من موقع قوة».

وزودت الغواصة الجديدة بستة أنابيب إطلاق عمودي. وتملك كوريا الجنوبية أسطولاً من 18 غواصة أصغر حجمًا تم صنعها جميعًا بالتعاون مع ألمانيا.

ووفق وزارة الدفاع، فإن كوريا الشمالية تملك 70 غواصة متقادمة. وذكرت وكالة أنباء كوريا الجنوبية الرسمية أن كوريا الشمالية أنجزت غواصة زنتها 2500 طن ومزودة بنظام إطلاق عمودي.