44 قتيلاً حصيلة نهائية لهزة أرضية في اليابان

فريق إغاثة للشرطة اليابانية في قرية أستوما المتضررة (ا ف ب)

بلغت حصيلة الهزة الأرضية القوية التي ضربت الأسبوع الماضي جزيرة هوكايدو في شمال اليابان، 44 قتيلاً، ولم يُعتبر أي شخص مفقودًا، كما أعلنت الحكومة ونقلت وكالة «فرانس برس» الإثنين.

إلا أن حوالي 40 ألفًا من عناصر الإنقاذ (رجال إطفاء وشرطة وجنود) بقوا في الجزيرة لتقديم المساعدة إلى سكانها الذين ما زال أكثر من 2700 منهم يقيمون في ملاجئ.

وأحصي القسم الأكبر من الوفيات في قرية أتسوما حيث طمرت منازل من جراء انزلاق للتربة ناجم عن هزة أرضية قوتها 6.6 درجة.

وقال الناطق باسم الحكومة، يوشيهيدي سوغا، في ندوة صحفية دورية إن «الحكومة ستتخذ كل التدابير الضرورية حتى يتمكن كل شخص من استعادة حياته الطبيعية والآمنة في أقرب ما يمكن».

ودعا أيضًا السكان إلى توخي الحذر، فيما من المتوقع أن تشهد المنطقة أمطارًا غزيرة تنجم عنها انهيارات طينية. ووعد رئيس الوزراء شينزو آبي الذي تفقد المنطقة الأحد، بـ«بذل كل ما في وسعه» لتصليح المناطق التي تضررت من جراء الكوارث الطبيعية الأخيرة.

وقبيل هزة هوكايدو، تعرض غرب البلاد لإعصار عنيف خلف 11 قتيلاً، وأدى إلى إغلاق مطار كانساي (أوساكا). وفي بداية يوليو، تعرض الأرخبيل أيضًا لسقوط أمطار غير معتادة أدت إلى حصول فيضانات وانزلاقات للتربة أسفرت عن مصرع أكثر من 220 شخصًا.

المزيد من بوابة الوسط