سول توفد مبعوثًا لبيونغ يانغ للتحضير لقمة مرتقبة بين زعيمي البلدين

زعيما كوريا الشمالية والجنوبية. (أرشيفية. رويترز)

قالت كوريا الجنوبية، يوم الجمعة، إنها ستوفد مبعوثًا خاصًا إلى كوريا الشمالية في 5 سبتمبر لبحث موعد قمة بين زعيمي البلدين في وقت لاحق من الشهر ذاته.

وذكر الناطف باسم البيت الأزرق الرئاسي، بحسب وكالة «رويترز»، أن المبعوث الخاص سيبحث أيضًا «إقرار السلام» و «دفع العلاقات الكورية» و«نزع السلاح النووي من شبه الجزيرة الكورية».

وكان أول اجتماع بين رئيس كوريا الجنوبية مون جيه-إن والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون في بانمونجوم في أبريل بمثابة نقطة مهمة في جهود تحسين العلاقات بين البلدين بعد أكثر من عام من التوترات المتزايدة والمخاوف من اندلاع حرب بسبب تطوير الشمال لبرامجه النووية والصاروخية.

وخلال الاجتماع اتفق الزعيمان على أن يزور مون بيونغ يانغ في الخريف رغم لقائهما في مايو في بانمونجوم أيضا في قمة لم يعلن عنها من قبل.

المزيد من بوابة الوسط