الرئيس منانغاغوا يعد بإصلاحات وبـ«فجر جمهورية ثانية لزيمبابوي»

رئيس زيمبابوي المنتخب إيمرسون منانغاغوا (ا ف ب)

وعد رئيس زيمبابوي، ايمرسون منانغاغوا، في حفل تنصيبه في هراري الأحد بسلسلة إصلاحات لإخراج البلاد من الأزمة الاقتصادية الكارثية التي تواجهها، وبـ«فجر جمهورية زيمبابوي الثانية».

وقال منانغاغوا، في خطاب في ختام حفل تنصيبه وفق ما نقلت وكالة «فرانس برس»: «سنطلق إجراءات لجذب المستثمرين الوطنيين والأجانب (...) سيكون خلق الوظائف في صلب جهودنا». وأضاف: «هذه هي زيمبابوي الجديدة».

من جهة أخرى، وعد منانغاغوا بتشكيل لجنة للتحقيق في قمع التظاهرة التي نظمتها المعارضة في الأول من أغسطس بعد الانتخابات وقُتل فيها ستة أشخاص.

وقال إن «حادث الأول من أغسطس العنيف والمعزول والمحزن، مؤسف وغير مقبول إطلاقًا». وأضاف: «لطي صفحة هذه القضية، سأعلن قريبًا عن تعيين لجنة للتحقيق».

وكان منانغاغاوا الحليف السابق لروبرت موغابي وزعيم الحزب الحاكم فاز في الانتخابات الرئاسية التي نظمت في 30 يوليو بغالبية 50.8% من الأصوات مقابل 44.3% لمرشح المعارضة نلسون تشاميسا.

المزيد من بوابة الوسط