«سي إن إن» تكشف وثائق تثبت ابنًا غير شرعي لترامب من مدبرة منزل سابقة

الرئيس الأميركي دونالد ترامب. (أرشيفية: الإنترنت)

حصلت شبكة «سي إن إن» الإخبارية الأميركية على مجموعة من الوثائق أُبرمت مع حارس سابق ببرج ترامب العالمي، زعم أنها تهدف لإخفاء علاقة غير شرعية بين الرئيس الأميركي الحالي ومدبرة منزل سابقة أدت لإنجاب طفل.

ويظهر في هذه الوثائق أنها موقَّعة في نوفمبر العام 2015، وتبيِّن أن «أميريكان ميديا إنك» لها حقوق حصرية في قصة ساجودين، إلا أنها لا تتطرق إلى تفاصيل عن القصة بحد ذاتها سوى ذكر أن «مصدرًا سيوفر للشركة معلومات حول طفل دونالد ترامب غير الشرعي»، بحسب الشبكة الإخبارية «سي إن إن».

وقال محامي الحارس السابق الذي يدعى دينو ساغودين، إن موكله أبرم اتفاقًا مع شركة «أميريكان ميديا إنك» تمنعه من التحدث عن هذا الموضوع، وأنه وبموجب هذا الاتفاق سيتقاضى مبلغ 30 ألف دولار عند نشر الشركة القصة.

الصفحة الثالثة من الوثائق التي حصلت عليها «سي إن إن» تظهر ما يبدو تعديلاً على الاتفاق بحيث نصت على أن ساغودين سيتلقى المبلغ المذكور (30 ألف دولار) خلال خمسة أيام، مضيفة بندًا بأن الحارس السابق سيترتب عليه دفع غرامة قيمتها مليون دولار في حال خالف نص هذا الاتفاق.

يشار إلى أن القصة تصدرت الأضواء في أبريل الماضي، قبل حصول «سي إن إن» على العقد الموقَّع بين ساغودين و«أميريكان ميديا إنك» ولم يرد البيت الأبيض حينها على طلب «سي إن إن» للتعليق على هذه القضية.

المزيد من بوابة الوسط