البحرية البريطانية تراقب سفينة حربية روسية في القنال الإنجليزي

الفرقاطة وستمنستر التابعة للبحرية الملكية البريطانية. (أرشيف. رويترز)

قالت البحرية الملكية الإنجليزية، يوم الأربعاء، إن إحدى سفنها تراقب سفينة حربية روسية في القنال الإنجليزي.

وهذه هي رابع سفينة بريطانية تُكلف بمتابعة التحركات الروسية حول بريطانيا خلال الشهرين الماضيين بسحب وكالة «رويترز».

وتراقب صائدة الألغام السفينة «هوروورث»، المتمركزة في بورتسموث، الفرقاطة الروسية «الأميرال ماكاروف» أثناء مرورها عبر القنال يوم الأربعاء في عملية متابعة تدوم عادة نحو 48 ساعة.

ورفضت وزارة الدفاع التعليق على العدد المحدد للسفن الروسية التي تمر بالمملكة المتحدة ولكن قالت إنه خلال الشهرين المنصرمين شاركت سفينة الدورية ميرسي والمدمرة دياموند والفرقاطة مونتروز في عمليات مراقبة.

وراقبت المدمرة «دياموند» سفينتين حربيتين روسيتين هذا الشهر في حين جرى إرسال الفرقاطة وستمنستر التابعة للبحرية الملكية لمتابعة أربع سفن روسية أثناء مرورها قرب المياه البريطانية.