حريق يأتي على حوالي 200 منزل في شرق الكونغو الديمقراطية

الحريق الذي يلتهم بلدة غوما في الكونغو الديموقراطية (ا ف ب)

أعلنت السلطات في شرق الكونغو الديمقراطية، السبت، أن حوالي 200 منزل دمّرت و500 أسرة شرّدت من جرّاء حريق اندلع الجمعة في منطقة بوكافو بسبب أطفال كانوا يطهون طعامًا، مشيرةً إلى أن الأضرار اقتصرت على الماديّات.

وقال أيفاريست مانيغابي رئيس بلدية إيباندا، لوكالة «فرانس برس»، إن الحريق أتى على 197 منزلاً وألحق أضرارًا بحوالي 40 منزلاً آخر.

وأوضح أن أطفالاً كانوا يطهون طعامًا في منزلهم حين امتدّت النيران إلى فراش مجاور فاندلع الحريق الذي سرعان ما التهم منازل الحي، الواحد تلو الآخر، ولم يتم إخماده إلا بعد ثلاث ساعات.

ووفق إذاعة «أوكابي» التابعة لبعثة الأمم المتحدة فإن الحريق أتى على المنشأة الطبية الوحيدة في الحي.

وقال الطبيب بيار كاسولي لإذاعة أوكابي «لقد أجلينا المرضى الذين نعالجهم وعددهم 50 مريضًا. صيدليّتنا التي كانت تحتوي على كل المستلزمات والبالغة قيمتها خمسة آلاف دولار استحالت رمادًا».

واندلعت في الأشهر الأخيرة حرائق عدة في عاصمة ولاية كيفو الجنوبية المكتظة بالسكان.