الرئيس الأوكراني يثير مع ميركل قضية المخرج الأوكراني المعتقل في روسيا

دعا الرئيس الأوكراني بترو بوروشنكو الخميس في اتصال هاتفي مع المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل إلى الإفراج «الفوري» عن المخرج السينمائي أوليغ سينتسوف المضرب عن الطعام في سجن بروسيا، قبل يومين من زيارة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إلى ألمانيا.

وأعلن مكتب الإعلام في الرئاسة الأوكرانية في بيان أن بترو بوروشنكو وأنغيلا ميركل «نسّقا مواقفهما بشأن اللقاء بين المستشارة الألمانية والرئيس الروسي».

وتستقبل ميركل السبت بوتين في قصر ميزبيرغ وهو مقرّ للحكومة الألمانية يقع على بعد سبعين كيلومتراً شمال برلين، لإجراء محادثات حول النزاع السوري والأزمة الأوكرانية.

وأشارت الرئاسة الأوكرانية إلى أنه خلال مكالمته الهاتفية مع ميركل، «خصص (بوروشنكو) أهمية خاصة لمسألة الإفراج عن مخطوفين وسجناء سياسيين أوكرانيين محتجزين في الأراضي المحتلّة مؤقتاً وفي روسيا، وخصوصًا ضرورة الإفراج عن المخرج السينمائي أوليغ سينتسوف بشكل فوري».

ويطالب سينتسوف المضرب عن الطعام منذ ثلاثة أشهر في سجن روسي، بالإفراج عن «كل السجناء السياسيين» الأوكرانيين المحتجزين في روسيا.

وتقول الناشطة الروسية في مجال حقوق الإنسان زويا سفيتوفا التي التقت سينتسوف الثلاثاء في سجنه إن المخرج الذي يبلغ 42 عاماً خسر 17 كيلوغراماً من وزنه.

وحُكم على سينتسوف، المعارض لضمّ القرم إلى موسكو عام 2014، بالسجن عشرين عاماً بتهمة «الإرهاب» و«تهريب أسلحة» عقب محاكمة نددت بها كييف والاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة.