رئيس مالي يفوز بولاية ثانية بنسبة 67% من الأصوات

رئيس مالي إبراهيم أبو بكر كيتا. (أرشيفية. أ ف ب)

قالت وزارة الإدارة المحلية في مالي، يوم الخميس، إن الرئيس المنتهية ولايته إبراهيم أبو بكر كيتا فاز بولاية جديدة من خمس سنوات بنسبة 67.17% من الأصوات في الدورة الثانية مقابل 32.83% للمعارض إسماعيل سيسيه.

وذكر الوزير، في تصريح إلى التلفزيون الرسمي «أورتم»، أن نسبة المشاركة في الاقتراع الذي أجري في 12 أغسطس بلغت 34.54%، بحسب وكالة «فرانس برس».

ويواجه كيتا الآن المهمة الصعبة المتمثلة في إخراج مالي من دائرة العنف العرقي وعنف الإسلاميين في مناطق وسط وشمال البلاد، حيث تزايدت الهجمات في الأشهر السابقة على الانتخابات رغم تواجد قوات فرنسية وقوات تابعة للأمم المتحدة.

وقالت الحكومة إن تهديدات المتشددين أجبرت نحو 500 مركز اقتراع، أي نحو 2% من إجمالي مراكز الاقتراع، على إغلاق أبوابها أثناء الانتخابات التي أجريت يوم الأحد.

وقتل أحد مسؤولي الانتخابات في نيافونكي في إقليم تمبكتو. وأدى ذلك أيضًا إلى ضعف المشاركة في الانتخابات.

واتهم سيسيه حملة كيتا بالتزوير عن طريق حشو صناديق الاقتراع لضمان فوزه. ونفى كيتا ذلك.

واتسمت شوارع تمبكتو ومدن أخرى بالهدوء هذا الأسبوع رغم تبادل الاتهامات الذي سبق إعلان نتيجة الانتخابات.

المزيد من بوابة الوسط