إعادة انتخــاب أقشنر على رأس حزبها القومي المعارض في تركيا

رئيسة حزب إيي مرال أقشنر في مؤتمر صحفي. (فرانس برس)

أعيد انتخاب المعارضة التركية مرال أقشنر الأحد رئيسةً لحزب «إيي» التركي اليميني القومي، بعد أقل من شهر على تنحيها من رئاسة الحزب إثر هزيمتها أمام رجب طيب إردوغان في الانتخابات الرئاسية الأخيرة في تركيا.

وبعد أن حلت أقشنر رابعة بــ (7،3% من الأصوات) في الانتخابات الرئاسية التي جرت في يونيو الماضي، أعلنت تنحيها من رئاسة الحزب، إلا أن العديد من قادته أصروا على إعادتها لتسلم رئاسته، وفق «فرانس برس».

وكان العديد من المراقبين رأوا فيها منافسة جدية لأردوغان المتربع على السلطة منذ العام 2003. وفي التسعينات كانت أقشنر أول إمرأة في تركيا تتسلم وزارة الداخلية، وبعد أن انشقت عن حزب العمل القومي الذي تحالف مع إردوغان، فاجأت الوسط السياسي بإنشائها حزب «إيي» في أكتوبر الماضي.

وألقت أقشنر كلمة أمام المشاركين في مؤتمر الحزب تطرقت فيها إلى انهيار سعر صرف الليرة التركية، والتوترات الدبلوماسية مع الولايات المتحدة إثر احتجاز القس الأميركي أندرو برانسون الذي يحاكم في تركيا بتهم «إرهاب». ومما قالته أقشنر في كلمتها «إن أيامًا صعبة تنتظر بلادنا» موجهة الانتقادات إلى إردوغان.

المزيد من بوابة الوسط