لافروف يبلغ بومبيو «الرفض القاطع» للعقوبات الأميركية الجديدة

وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف خلال مؤتمر صحافي في موسكو. (فرانس برس).

قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، إن روسيا «ترفض رفضًا قاطعًا» العقوبات الأميركية الجديدة ضد بلاده.

وقالت وزارة الخارجية الروسية، في بيان صادر عنه اليوم الجمعة، إنه خلال المحادثة الهاتفية التي «تمت بمبادرة أميركية»، قال لافروف إن روسيا «ترفض رفضًا قاطعًا العقوبات التي أعلنتها واشنطن مؤخرًا وهي على صلة بمعلومات مفترضة حول تورط موسكو في قضية سكريبال المزعومة».

وأضافت أن «سيرغي لافروف أكد أنه لا الولايات المتحدة ولا بريطانيا ولا أي بلد آخر قدم منذ الحادث في سالزبري وقائع تؤكد هذه المعلومات».

وأعلنت الإدارة الاميركية الأربعاء عقوبات جديدة على روسيا على صلة بتسميم الجاسوس الروسي السابق سيرغي سكريبال وابنته يوليا في مارس في سالزبري الإنجليزية، الأمر الذي نسبته لندن إلى موسكو.

وينفي الكرملين أي ضلوع لروسيا في هذه القضية، وقد ندد الخميس بعقوبات «مرفوضة»، فيما تعهدت الدبلوماسية الروسية الرد.

وتابع بيان الخارجية الروسية الجمعة أن لافروف وبومبيو توافقا «على الاستمرار في الاتصالات في شأن كل القضايا ذات الاهتمام المشترك».

المزيد من بوابة الوسط