تقرير أممي: كوريا الشمالية لم توقف برامجها النووية والصاروخية

الزعيم الكوري الشمالي كيم جونج أون. (أرشيفية: الإنترنت)

قال تقرير للأمم المتحدة إن كوريا الشمالية لم توقف برامجها النووية والصاروخية في خرق لعقوبات الأمم المتحدة.

وقُدم هذا التقرير الذي أعده خبراء مستقلون يراقبون عقوبات الأمم المتحدة إلى لجنة عقوبات كوريا الشمالية بمجلس الأمن الدولي في ساعة متأخرة من مساء أمس الجمعة، وقال وكالت «رويترز» إنها اطلعت عليه أمس الجمعة، ولم ترد بعثة كوريا الشمالية في الأمم المتحدة على طلب للتعليق على التقرير.

وأشار الخبراء في التقرير المؤلف من 149 صفحة إلى إن كوريا الشمالية «لم توقف برامجها النووية والصاروخية وواصلت تحدي قرارات مجلس الأمن من خلال زيادة كبيرة في نقل المنتجات البترولية بشكل غير قانوني من سفينة لسفينة وأيضا من خلال عمليات نقل الفحم في البحر خلال عام 2018».

وقال تقرير الأمم المتحدة إن كوريا الشمالية تتعاون عسكريا مع سوريا وحاولت بيع أسلحة للحوثيين في اليمن. وأضاف أن بيونج يانج خرقت أيضا حظرا مفروضا على المنسوجات بتصدير سلع تجاوزت قيمتها 100 مليون دولار فيما بين أكتوبر عام 2017 ومارس عام 2018 إلى الصين وغانا والهند والمكسيك وسريلانكا وتايلاند وتركيا وأوروجواي.

ويأتي هذا التقرير مع اقتراح روسيا والصين أن يناقش مجلس الأمن تخفيف العقوبات بعد اجتماع الرئيس الأميركي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونج أون لأول مرة في يونيو ، وتعهد كيم بالعمل نحو نزع السلاح النووي.

وقالت الولايات المتحدة ودول أخرى بالمجلس إنه لابد من فرض تطبيق العقوبات بشكل صارم إلى أن تنفذ كوريا الشمالية تعهداتها.

المزيد من بوابة الوسط