خمسة قتلى على الأقل في انفجار جنوب الفليبين

الشرطة الفيليبينية تضرب طوقًا أمنيًا في محيط انفجار سابق في كيباو (أرشيفية: فرانس برس)

أعلنت السلطات الفليبينية مقتل خمسة أشخاص، اليوم الثلاثاء، في انفجار وقع عند نقطة تفتيش تابعة للجيش في جنوب الفليبين حيث تنشط «جماعات إسلامية».

وأوضح الناطق باسم الجيش، جيري بيسانا، أن «الانفجار وقع بُعيد الفجر عندما كان عسكريون وأعضاء في ميليشيا موالية للحكومة يعاينون شاحنة صغيرة عند نقطة تفتيش خارج منطقة لاميتان، ذات الغالبية المسيحية، والواقعة على جزيرة بازيلان حيث تعيش غالبية من المسلمين».

وأسفر الانفجار عن مقتل عسكري وعناصر عدة من «الميليشيا»، وأعلنت السلطات فتح تحقيق بشأنه، وفق ما نقلت «فرانس برس».

وأفاد المسؤول المحلي، موجيف هاتامان، أن رجلًا فجّر قنبلة لأنه كان يخشى أن يتم توقيفه.

وتعد جزيرة بازيلان معقلاً لجماعة «أبو سياف» المتخصصة في عمليات الخطف وقتل الرهائن في حال رفض دفع الفدية، وهي جماعة انبثقت من التمرد الانفصالي الذي أوقع أكثر من 150 ألف قتيل، منذ سبعينات القرن الماضي في جنوب الأرخبيل ذي الغالبية الكاثوليكية.

وأُسست الجماعة في تسعينات القرن الماضي بتمويل من الزعيم السابق لتنظيم «القاعدة» أسامة بن لادن، قبل أن تتشرذم إلى فصائل أحدها أعلن ولاءه لتنظيم «داعش».

كلمات مفتاحية