مسؤول: ترامب طالب إسرائيل بإطلاق تركية أملًا في الإفراج عن القس برانسون

التركية إبرو أوزكان في محكمة بإسرائيل. (رويترز)

قال مسؤول إسرائيلي، اليوم الجمعة، إن إسرائيل أفرجت عن تركية متهمة بمساعدة حركة المقاومة الإسلامية الفلسطينية (حماس) بناء على طلب الرئيس الأميركي دونالد ترامب.

وكانت جريدة «واشنطن بوست» أشارت إلى أن الإفراج عن التركية إبرو أوزكان كان ضمن محاولة فاشلة من البيت الأبيض لإطلاق سراح قس أميركي تحتجزه أنقرة، بحسب وكالة «رويترز».

ورحلت إسرائيل أوزكان يوم 15 يوليو بعد أسبوع من اتهامها بأنها على صلة بحماس وهي تهمة نفاها محامي أوزكان. وكانت إسرائيل قد اعتقلتها خلال زيارة بتأشيرة سياحية في يونيو مما أغضب تركيا.

وذكرت «واشنطن بوست» أمس الخميس أن ترامب طلب من رئيس وزراء إسرائيل بنيامين نتنياهو في مكالمة هاتفية يوم 14 يوليو الإفراج عن أوزكان من أجل «صفقة» لإطلاق سراح القس الأميركي آندرو برانسون الذي تحتجزه أنقرة منذ 21 شهرًا.

وقال المسؤول الإسرائيلي «بوسعي أن أؤكد حدوث مثل هذا الطلب من الرئيس ترامب».

وينفي برانسون الاتهامات بأنه على صلة بجماعة تقول أنقرة إنها وراء انقلاب فاشل في 2016، ونقل من الحجز إلى المنزل يوم الأربعاء الماضي ليكون قيد الإقامة الجبرية مما دفع إدارة ترامب للتهديد بفرض عقوبات على تركيا ...