مسؤول بالاتحاد الأوروبي يكشف تفاصيل اجتماع ترامب مع يونكر

اعتبر مسؤول كبير في الاتحاد الأوروبي الخميس أن الاتحاد الأوروبي حقق «نتائج ممتازة» من الاجتماع الذي عقد الأربعاء في البيت الأبيض بين الرئيس الأميركي دونالد ترامب ورئيس المفوضية الأوروبية جان كلود يونكر، خصوصًا لجهة عدم فرض رسوم أميركية على السيارات، إلا أنه دعا إلى عدم الإفراط في التفاؤل.

وقال هذا المسؤول الكبير أمام عدد من الصحفيين في بروكسل طالبًا عدم كشف اسمه «لم نصل بعد الى مستوى الاتفاق» الذي يتوجب أن توافق دول الاتحاد الأوروبي على التفاوض بشأنه.

وتدارك «إلا أن الاتحاد الأوروبي حقق نتائج ممتازة من دون أن يعرض للخطر مصالحه الأساسية، ولا قيمه ولا قوانينه» وأضاف محذرًا «إلا أنه من الأفضل عدم الإفراط في التفاؤل».

ومن المقرر أن تتشكل مجموعة عمل رفيعة المستوى خلال الأيام القليلة المقبلة تضم خبراء للرئيس الأميركي ورئيس المفوضية الأوروبية ليونكر لمناقشة سبل خفض التعرفات الجمركية على السلع الصناعية بين الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة.

وستعمل هذه المجموعة على إعداد تقرير خلال 120 يومًا أي نهاية نوفمبرالمقبل وتابع المسؤول الأوروبي «ما دام الطرفان يتفاوضان لن تطبق أي رسوم جمركية أميركية على السيارات الأوروبية.

وأضاف أن الفريقين يبديان «رغبة بالتوصل الى حل مشترك يتعلق بالرسوم الجمركية الأميركية على الصلب والألمنيوم وبشأن الإجراءات الأوروبية المضادة التي بدأت تظهر مفاعيلها».

ويتضمن الاتفاق الذي تم التوصل إليه الأربعاء بين ترامب ويونكر زيادة المشتريات الأوروبية من الصويا والغاز الطبيعي الأميركي المسيل. وأوضح المسؤول الأوروبي في هذا الصدد أن هذا الاتفاق «يبقى إعلان نيات وليس التزامًا من قبل الاتحاد الأوروبي».

وأشار إلى أن «الاتحاد الأوروبي يستورد سنويًا 30 مليون طن من الفاصولياء وحبوب الصويا خصوصًا من البرازيل (14 مليون طن) والأرجنتين (8،4 ملايين طن) والولايات المتحدة (خمسة ملايين طن)».

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط