إغلاق متنزه أميركي بسبب حريق يتوسع منذ 10 أيام

مروحية تكافح النيران في غابة ستانيسلاوس قرب منتزه يوسيميتي الوطني. (فرانس برس)

أعلنت هيئة المتنزهات الوطنية الأميركية إغلاق متنزه يوسيميتي الوطني، وهو من أهم المعالم السياحية في البلاد، جزئيًا بدءًا من الأربعاء إلى الأحد، بسبب حريق تتوسع رقعته في الجوار منذ حوالى عشرة أيام.

وبحسب وكالة «فرانس برس» فقد ذكر موقع «ناشونال بارك سيرفيس» الإلكتروني أن مواقع «يوسيميتي فالي وواوونا وماريبوسا غروف ستغلق من 25 إلى 29 يوليو على الأقل بسبب عمليات مكافحة الحريق. وسيغلق المدخل الجنوبي كذلك».

وكان الحريق «فورغسن» أدى في وقت سابق إلى إقفال المدخل الغربي للمتنزه، فضلًا عن عدة منشآت وخدمات فيه.

وسيبقى المتنزه الطبيعي الواقع في كاليفورنيا والشهير بأشجار السيكويا العملاقة فيه مفتوحًا جزئيًا. وهو يستقطب سنويًا نحو أربعة ملايين زائر خصوصًا في شهري يوليو وأغسطس.

وحذرت السلطات من أن نوعية الهواء «سيئة» في المتنزه، ونصحت الأشخاص الذين يعانون مشاكل صحية بـ«تجنب أي نشاط جسدي في الخارج».

وانطلق الحريق في يوليو في سييرا نيفادا لسبب لم يحدد بعد، وأتى حتى الآن على أكثر من 14800 هكتار وفق النشرة الأخيرة لموقع «إينسيويب»، التي أشارت إلى أنه تم احتواء الحريق بنسبة 25%.

وحصلت عمليات إجلاء في أماكن عدة، لكن الحريق لم يطل أيًا من المنازل حتى الآن.

ويشارك أكثر من 3300 إطفائي في مكافحة الحريق في مناطق وعرة يصعب الوصول إليها. وقد قتل إطفائي وجرح ستة آخرون خلال مكافحة الحريق.

وقالت هيئة الغابات الأميركية عبر «تويتر» إن ثمة 25 حريقًا مندلعًا في الولايات المتحدة راهنًا، ولا سيما في غرب البلاد.