كيف رأى الجمهوريون أداء ترامب مع بوتين؟

غلاف مجلة تايم الأمريكية عن قمة هسلنكي

أبدت غالبية كبيرة من الجمهوريين موافقتهم على أداء الرئيس الأميركي دونالد ترامب خلال قمة هسلنكي مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين، رغم انتقاد الأميركيين لما قام به، وفقًا لنتائج استطلاعات رأي نشرت الخميس.

وأظهرت نتائج الاستطلاعات التي أجرتها شبكة «سي بي إس» ومؤسسة «إكسيوس»، ولاءً كبيرًا لأغلب الجمهوريين حِيال الرئيس بغض النظر عن الانتقادات التي تواجه أداء ترامب على نطاق واسع من قبل الآخرين.

وفي حين أن ثلث الأميركيين وثمانية في المئة من الديمقراطيين يوافقون على أداء ترامب مع بوتين في القمة، فإن 68% من الجمهوريين يؤيدونه، بحسب «سي بي إس».

كما أظهرت الاستطلاعات أن 70% من الأميركيين يعتقدون بصحة استنتاجات الاستخبارات الأميركية حول تدخل موسكو في انتخابات العام 2016، كما أن الجمهوريين أكثر تشككًا مع اعتقاد 51% منهم بذلك.

كما أظهر استطلاع «إكسيوس» تأييد الجمهوريين لتعامل ترامب في مؤتمره الصحفي مع بوتين بنسبة كبيرة بلغت 79%، ووافق 40% من الذين شملهم الاستطلاع على ذلك بشكل عام.

وتعرض ترامب لانتقادات شديدة بسبب عدم تحديه بوتين خلال المؤتمر الصحفي المشترك، وهو أداء اعتبره مشرعون من كلا الحزبين خطرًا وإحراجًا.

لكن الرئس الأميركي وصف مرارًا القمة مع بوتين بأنها إنجاز كبير، حيث كتب على تويتر اليوم: «القمة مع روسيا شكلت نجاحًا كبيرًا باستثناء عدو الشعب الحقيقي: الأخبار الكاذبة لوسائل الإعلام».

وأجري استطلاع «إكسيوس» عبر الإنترنت، بين 16 و17 يوليو مباشرة بعد القمة والمؤتمر الصحفي المشترك بين ترامب بوتين وشمل عينة من 2100 شخص بالغ مع هامش من الخطأ بلغ ثلاث نقاط مئوية.

وجرى استطلاع «سي بي إس» بين 17 و18 يوليو وشمل عينة عشوائية من نحو ألف شخص من البالغين في جميع أنحاء البلاد مع هامش من الخطأ بلغ أربع نقاط مئوية.