فتية كهف تايلاند يغادرون المستشفى

عدد من الفتية التايلانديين الذين أنقذوا من كهف أثناء تلاقيهم العلاج بالمستشفى. (رويترز)

غادر أعضاء فريق كرة القدم التايلاندي الذين علقوا في كهف لأكثر من أسبوعين اليوم الأربعاء المستشفى في إقليم تشيانج راي بشمال البلاد ليظهروا في مؤتمر صحفي سيبثه التلفزيون الوطني، بحسب وكالة «رويترز».

وكانت محنة الفتية الذين تتراوح أعمارهم بين 11 و16 عامًا ومدربهم البالغ من العمر 25 عامًا في كهوف تام لوانغ قد أدت لإطلاق جهود دولية نجحت في إنقاذهم.

وكان الفتية يتلقون العلاج في المستشفى بعد عملية إنقاذهم من الكهف، إذ كان من المقرر أن يبقوا تحت المراقبة الطبية لمدة أسبوع.

وشارك في عملية إنقاذهم من الكهف التي استمرت لعدة أيام متواصلة غواصون من مختلف أنحاء العالم.

ويعد كهف، ثام لاونغ، واحدًا من أكبر الكهوف في تايلاند، كما أنه يقع على سلسلة جبال تحيط ببلدة ماي ساي الصغيرة شمالي مقاطعة تشيانغ راي الواقعة على الحدود مع ميانمار.

وتفتقر المنطقة إلى مظاهر التطور، غير أن هناك عددا محدودا من المنشآت السياحية.

كلمات مفتاحية