أحدهم استعان بإطار شاحنة للوصول لأوروبا..البحرية الإسبانية تنقذ 340 مهاجرًا

صورة وزعتها منظمة أطباء بلا حدود تظهر مهاجرين على متن سفينة. (فرانس برس)

أعلنت السلطات الإسبانية أنها أنقذت، السبت، أكثر من 340 مهاجرًا في البحر المتوسط، أحدهم من شمال أفريقيا استعان بإطار شاحنة محاولاً الوصول إلى الساحل الأوروبي.

وقال خفر السواحل الإسبان إن سفنهم أنقذت 240 شخصًا كانوا على متن 12 مركبًا، عشرة منها كانت في مضيق جبل طارق واثنان آخران في بحر البوران، فيما عثرت على أحد المهاجرين على متن إطار شاحنة، وفق «فرانس برس». من جهتها قالت شرطة الحماية المدنية إن سفنها أنقذت أكثر من 100 مهاجر في المتوسط. وعلى غرار إيطاليا واليونان تشكل إسبانيا إحدى البوابات الرئيسية للمهاجرين إلى أوروبا، بحسب «فرانس برس».

وفي حين انخفض عدد المهاجرين الذين يحاولون عبور البحر المتوسط إلى النصف منذ مطلع 2018 مقارنة بالفترة نفسها مع 2017، فقد تضاعف ثلاث مرات بالنسبة لإسبانيا، بحسب المنظمة الدولية للهجرة. وتدعو إسبانيا إلى مزيد التعاون مع المغرب بشأن الهجرة بعد توقيع اتفاقية بين الاتحاد الأوروبي والمغرب في ديسمبر تنص على ميزانية قدرها 390 مليون درهم (35 مليون يورو) طوال أربع سنوات.

وتثير أزمة الهجرة انقسامًا حادًّا في أوروبا حول كيفية تقاسم أعباء المهاجرين الساعين إلى بدء حياة جديدة في القارة العجوز.

المزيد من بوابة الوسط