كوريا الجنوبية تستدعي مسؤولاً روسيًا ردًا على انتهاك مجالها الجوي

مقاتلات بالجيش الكوري الجنوبي. (أرشيفية: الإنترنت)

استدعت كوريا الجنوبية مسؤولاً بالسفارة الروسية، السبت، للتعبير عن «أسفها» من دخول طائرتين عسكريتين روسيتين مجالها الجوي والمطالبة بعدم تكرار ذلك.

وقالت سول إنها دفعت بطائرات عسكرية لاعتراض قاذفتين روسيتين حلقتا في مجالها الجوي يوم الجمعة أربع مرات. وقالت وزارة الخارجية الكورية الجنوبية في بيان إنها استدعت دبلوماسيًا روسيًا كبيرًا «وعبرت عن أسفها وحثت على عدم تكرار هذه الواقعة»، بحسب «رويترز».

كما استدعت وزارة الدفاع مسؤولاً عسكريًا روسيا وقدمت له احتجاجًا على هذا الانتهاك. وقالت وزارة الدفاع في بيان «دخول طائرات الجيش الروسي المجال الجوي لن يساعد على استقرار شبه الجزيرة الكورية وشمال شرق آسيا كما لا يمكن استبعاد احتمال وقوع تصادم في الجو». وقالت وزارة الدفاع الروسية الجمعة إن قاذفتين روسيتين من طراز توبوليف 95 تصحبهما مقاتلات سوخوي 35 حلقت فوق المياه الدولية لبحر اليابان والبحر الأصفر والجزء الشرقي من المحيط الهادئ.

وقال الجيش الروسي إن مقاتلات كورية «إف-15» و«إف-16» وطائرات حربية يابانية «إف-2إيه» صاحبت الطائرات في «بعض المراحل».