أميركا وبريطانيا تـتفقان على إظهار «القوة» في مواجهة روسيا

اجتمعت رئيسة الوزراء البريطانية الجمعة مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب

قالت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي، الجمعة، بعد اجتماع مع الرئيس الأميركي دونالد ترامب، إن لندن وواشنطن اتفقتا على إظهار «القوة» و«الوحدة» بمواجهة روسيا.

وأضافت ماي مع استعداد ترامب للقاء قمة مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في هلسنكي الإثنين: «اتفقنا على أنه من المهم محاورة روسيا من موقع القوة والوحدة». فيما قال ترامب إنه «أكثر صرامة مع روسيا من أي شخص آخر (…) نحن الأكثر قساوة معها».

وفي سياق متصل أشار الرئيس الأميركي إلى أنه «وافق» على استراتيجية رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي حول بريكست، معربًا عن أمله في أن يتمكن البلدان من إبرام اتفاق تجاري غداة توجيهه انتقادات إلى سياستها.

وتابع بعد محادثاته مع ماي: «لا مانع لدي في كل ما تفعلينه الشيء الوحيد الذي أطلبه من تيريزا هو التأكد من أنه يمكننا ممارسة التجارة»، متابعًا: «لم أوجه انتقادات إلى رئيسة الوزراء (...) هذه أخبار كاذبة»، وذلك بعد مقابلة مع صحيفة «ذي صن».

والتقى ترامب الذي وصل إلى بريطانيا، أمس الخميس، في زيارة تستغرق أربعة أيام، رئيسة الحكومة البريطانية مجددًا الجمعة لإجراء محادثات حول مسائل عدة.

وشدد الرئيس الأمريكي على «العمل المهم» مع ماي أثناء قمة حلف شمال الأطلسي في بروكسل، مؤكدًا «متانة» العلاقات بين البلدين.

المزيد من بوابة الوسط