رئيس الأركان الفرنسي: هناك تقارب كبير بين جيشنا ونظيره الأميركي

رئيس الأركان الفرنسي فرنسوا لوكوانتر مع وزيرة الدفاع الفرنسية فلورانس بارلي. (فرانس برس)

قال رئيس الأركان الفرنسي، الجنرال فرنسوا لوكوانتر، إن هناك «تقاربًا كبيرًا للغاية» بين الجيش الفرنسي والعسكريين الأميركيين الذين يعترفون بجهود تدخله في أفريقيا، وذلك بعد توتر شديد بين واشنطن وحلفائها في الحلف الأطلسي.

وأضاف لوكوانتر، في مقابلة مع إذاعة «آر تي إل» اليوم الخميس، إن «الجيش الفرنسي هو اليوم الجيش الأول في العالم الحر بعد جيش الولايات المتحدة» ويتمتع بـ«اعتراف الأميركيين بمستوى كفاءاتنا والتزامنا القوي جدًا على مسارح العمليات الخارجية.. خصوصًا في أفريقيا حيث التدهور الشديد يثير القلق».

ويشن حوالي أربعة آلاف جندي فرنسي حملة ضد الجهاديين في منطقة الساحل في إطار عملية «بارخان». وتشارك باريس أيضًا في إطار تحالف دول تقوده الولايات المتحدة من أجل التصدي لتنظيم «داعش» في المشرق.

وقال لوكوانتر إن هذه الجهود معترف بها، وإن فرنسا تشهد «أخوة سلاح كبيرة جدًا مع الأميركيين».

وكان الرئيس الأميركي دونالد ترامب وجه أمس الأربعاء في بروكسل انتقادات حادة إلى حلفاء الولايات المتحدة في إطار الحلف الأطلسي، وخص ترامب بالانتقاد ألمانيا، طالبًا منهم زيادة النفقات الدفاعية إلى 4٪ من إجمالي ناتجها المحلي.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط