80% تراجعًا في تدفقات الهجرة نحو إيطاليا ​​في النصف الأول من 2018

قارب يحمل مهاجرين بعرض البحر. (أرشيفية: الإنترنت)

أظهرت إحصائية أجريت في إيطاليا أن الأشهر الستة الأولى من عام 2018، شهدت انخفاض أعداد المهاجرين نحو إيطاليا بنسبة 80٪.

ووفقًا لمعطيات مؤسسة «ISMU» للبحوث والدراسات عن الهجرة، فإنه «في الفترة بين يناير ويونيو 2018، رسا على الشواطئ الإيطالية 17 ألف مهاجر، مقابل 84 ألفًا في النصف الأول من العام 2017»، وأنه «خلال الأشهر الستة الأولى من هذا العام، وصل إلى إيطاليا واليونان وإسبانيا وقبرص 45 ألف مهاجر»، بحسب وكالة (آكي) الإيطالية .

وأشارت المعطيات إلى أن «نسبة القُصَّر غير المصحوبين بذويهم تجاوزت الـ16٪ من مجمل أعداد المهاجرين»، حيث «وصل 2593 قاصرًا فقط من 1 يناير حتى 25 يونيو». وذكر تقرير «ISMU» أن «عام 2018 شهد تغييرًا في جنسية المهاجرين أيضًا»، فقد «كان العدد السائد للتونسيين (3 آلاف شخص)، بينما تراجع عدد الإريتريين والسودانيين والنيجيريين إلى المركز الرابع».

من ناحية أخرى لفت التقرير إلى «ازدياد عدد الأشخاص الذين تمت إعادتهم إلى التراب الليبي»، وأنه «وفقًا لبيانات مفوضية حقوق اللاجئين في الأسبوع الأخير، تم منذ الـ21 إلى الـ28 من يونيو الماضي، اعتراض 2425 شخصًا في عمليات الإنقاذ البحرية، ثم أعيدواإلى ليبيا».

وأشار التقرير الإحصائي الى أن «الذروة في مجال إعادة المهاجرين تم بلوغها يوم 24 يونيو عندما أعيد حوالي ألف مهاجر إلى ليبيا». بالإضافة إلى ذلك «فمنذ 1 يناير، كان هناك 1137 حالة وفاة وفقدان في البحر المتوسط»، وأن «الغالبية الساحقة لهذه الحالات وقعت على طريق الملاحة بين ليبيا وإيطاليا».

المزيد من بوابة الوسط