انفجار يضرب تجمعًا حضره رئيس الوزراء الإثيوبي في أديس أبابا

تسبب انفجار صغير في حالة من الهلع أثناء تجمع عام، السبت، في حضور رئيس الوزراء الإثيوبي آبيي أحمد وسط أديس أبابا، تحول بعد ذلك إلى تظاهرة ضد الحكومة، كما ذكر صحفي من وكالة «فرانس برس».

وكان آبيي أنهى للتو، أمام عشرات الآلاف من الأشخاص الذين تجمعوا في ساحة ميسكيل، خطابه عندما وقع انفجار صغير أدى إلى اندفاع الحشد باتجاه المنصة التي غادرها رئيس الوزراء بسرعة سالمًا كما يبدو.

ولم يتمكن الصحفي من معرفة ما إذا كان الانفجار أدى إلى سقوط ضحايا.