زوجة رئيس الوزراء الإسرائيلي «محتالة» و«خائنة للأمانة»

زوجة رئيس الوزراء الإسرائيلي. (أرشيفية: الإنترنت)

وجهت السلطات الإسرائيلية، الخميس، اتهاماً لزوجة رئيس الوزراء، سارة نتانياهو، بعملية احتيال تتعلق بنفقات وجبات الطعام في منزل بنيامين نتانياهو، التي تصل تكلفتها إلى مئات الآلاف من الشيكل.

وأعلنت وزارة العدل الإسرائيلية، أن نيابة منطقة القدس قدمت لائحة اتهام بحق سارة نتانياهو، ونائب المديرالعام السابق لمكتب رئيس الوزراء، إزرا سعيدوف، بتهمة الاحتيال المتعلق بتهم قبول غرض أوأغراض، والاحتيال، وخيانة الأمانة، وفق ما ذكر موقع صحيفة «هآرتس»، وفق «فرانس برس».

ووفقاً لمسودة قرار الاتهام، فقد أمرت سارة نتانياهو الموظفين في مقر رئيس الوزراء في القدس، بطلب وجبات طعام تبلغ قيمتها الإجمالية نحو 360 ألف شيكل (99 ألف دولار) من مطاعم بين عامي 2010 و2013، في انتهاك للقواعد التي تمنع المقيمين في منزل رئيس الوزراء من طلب وجبات طعام من الخارج، خلال الفترات، التي كان يوجد فيها طباخ ضمن طاقم الموظفين.

وجمع المحققون في القضية أدلة، تشير إلى أن زوجة رئيس الوزراء أمرت بأن يبقى وجود طباخ في منزلها سرًا، كونها تدرك أن طلب وجبات الطعام من الخارج في حال وجود الطباخ يعد انتهاكًا للقواعد. وجاء اتهام زوجة رئيس الوزراء في أعقاب محاولات فاشلة للتوصل إلى حل للمسألة مع المدعين العامين، لأن نتانياهو رفضت دفع المبالغ المالية مقابل قيمة الوجبات، والاعتراف بصحة الادعاءات الموجهة ضدها.

المزيد من بوابة الوسط