ترامب يؤكد ارتباط الهجرة بالجريمة في ألمانيا

الرئيس الأميركي دونالد ترامب متحدثا إلى الصحافيين قبل أن يغادر البيت الأبيض للمشاركة في قمة مجموعة السبع في كندا. (فرانس برس)

أصر الرئيس الأميركي دونالد ترامب الثلاثاء على أن الهجرة تتسبب بارتفاع نسب الجريمة في ألمانيا، مشككاً باحصائيات برلين الرسمية بشأن عدد الجرائم.

وقال ترامب عبر «تويتر» بعد يوم من قوله إن الشعب الألماني «ينقلب على قادته» في ما يتعلق بالهجرة إن نسبة الجريمة «في ألمانيا ارتفعت بنسبة عشرة بالمئة منذ استقبال المهاجرين»، مشيراً إلى أن المسؤولين الألمان «لا يريدون تسجيل هذه الجرائم»، بحسب «فرانس برس».

وأضاف أن «الوضع أكثر سوءا في بلدان أخرى» داعيا الولايات المتحدة إلى عدم القيام بالأمر ذاته في وقت تواجه سياسة «عدم التساهل» التي تتبعها إدارته حيال الهجرة جدلا مع فصل السلطات أكثر من 2300 قاصر من أطفال المهاجرين غير الشرعيين عن عائلاتهم.

ودافع ترامب في سلسلة تغريدات مجددا عن سياسة الهجرة التي تتبعها إدارته والتي باتت تلاقي انتقادات حتى في صفوف حزبه الجمهوري قائلاً «إذا لم تكن لديكم حدود فلا دولة لديكم». وأظهرت أرقام رسمية صدرت الشهر الماضي أنه في حين أثارت عدة جرائم كبيرة الغضب الشعبي في ألمانيا التي استقبلت أكثر من مليون طالب لجوء منذ 2015، إلا أن معدل الجريمة في البلاد بلغ أدنى نسبة له منذ العام 1992

ويبدو المستقبل السياسي للمستشارة الالمانية انغيلا ميركل على المحك في ضوء مطالبة الجناح اليميني في الائتلاف الحكومي بمزيد من التشدد مع المهاجرين على الحدود.

المزيد من بوابة الوسط