ترامب يتوعد بأن تكلف تصريحات ترودو كندا «الكثير»

اعتبر الرئيس الأميركي دونالد ترامب أن اجتماعًا لمجموعة السبع هيمنت عليه السجالات في كندا كان «جيدًا»، لكنه حذر أوتاوا من أنها ستدفع ثمن تصريحات رئيس وزرائها.

وقال ترامب، وفق ما نقلت عنه وكالة «فرانس برس»: «عقدت اجتماعًا جيدًا للغاية مع مجموعة السبع»، رافضًا اعتبار أن القمة فشلت.

لكنه قال إن تصريحات رئيس الوزراء الكندي التي دفعت واشنطن للانسحاب من البيان الختامي ستكلف أوتاوا «الكثير من المال».

وكان رئيس الوزراء الكندي الذي فرضت واشنطن رسومًا جمركية على وارداتها من بلده ومن أوروبا من الألمنيوم والفولاذ، في المؤتمر الصحفي أن هذه الرسوم «مهينة». وكما فعل الاتحاد الأوروبي، أكد جاستن ترودو أن إجراءات انتقامية ستتخذ في يوليو.

وقال رئيس الوزراء الكندي إن «الكنديين مؤدبون ومنطقيون، لكننا لن نسمح بإيذائنا». وكان قد أشاد بالتوافق الذي توصلت إليها الدول السبع حول عدد من القضايا.

وبعد ساعات، أعلن ترامب الذي أغضبته تصريحات ترودو في تغريدة من الطائرة الرئاسية، أنه أمر ممثليه بسحب الموافقة الأميركية على البيان الختامي للقمة.

ووصف ترودو بأنه رجل «غير نزيه وضعيف»، مع أنه صرح قبل يوم واحد أن العلاقة الثنائية لم تكن يومًا أفضل مما هي عليه اليوم في تاريخ البلدين.