ترودو يلتقي ماكرون قبل انعقاد قمة مجموعة الدول السبع

الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون ورئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو في قصر الاليزيه في باريس. (أرشيفية: فرانس برس)

يلتقي رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو، الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، في أوتاوا قبل قمة مجموعة الدول السبع التي ستُعقد في لا مالباي (مقاطعة كيبيك) في الثامن والتاسع من يونيو.

وأعلن مكتب رئيس الوزراء الكندي، الأربعاء، أن ترودو وماكرون سيعقدان لقاء الأربعاء في السادس من يونيو في أوتاوا «لمناقشة مختلف سبل زيادة التنسيق بين البلدين حول قضايا عالمية»، بحسب «فرانس برس».

ويريد الرئيس الفرنسي ورئيس الوزراء الكندي «تعزيز التعددية» والترويج للتبادل الحر عبر الاتفاق الاقتصادي والتجاري الشامل (سيتا) بين كندا والاتحاد الأوروبي.

واعتبر ترودو في بيان أن «هذا الاتفاق يشجع النمو الاقتصادي وخلق فرص عمل جيدة للطبقة المتوسطة الدخل على جانبي المحيط الأطلسي».

ويريد ترودو الذي يستضيف قمة مجموعة الدول السبع (المانيا، كندا والولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا وإيطاليا واليابان)، أن يحقق تقدمًا مع ماكرون في المسائل التي يسعى إلى ترويجها خلال اجتماع الدول السبع في الثامن والتاسع من يونيو «المساواة بين الجنسين ومكافحة التغيرات المناخية وتشجيع النمو الاقتصادي للجميع وتطوير السلام والأمن».

وبعد أوتاوا، يتوجه الرئيس الفرنسي إلى مونتريال ثم إلى كيبيك الخميس، السابع من يونيو، حيث سيلتقي رئيس وزراء كيبيك فيليب كويار. وينتقل بعدها إلى لا مالباي، حيث ستُعقد قمة الدول السبع تحت رقابة أمنية مشددة.