العواصف تسفر عن 70 قتيلاً في الهند

مارة يحاولون حماية أنفسهم من العواصف القوية في مدينة الله آباد في الهند في 13 مايو 2018.

ارتفع، إلى سبعين، عدد قتلى العواصف الرعدية والرملية العاتية التي ضربت شمال الهند بدءًا من مساء الأحد، متسببة بفوضى كبيرة، وفق ما نقلت وكالة «فرانس برس» عن السلطات الاثنين.

وهبت الرياح، التي تجاوزت سرعتها 100 كلم في الساعة، على شمال وشرق وجنوب الهند مساء الأحد، وأسقطت أشجارًا وأبراج كهرباء ودمرت منازل، على ما قال مسؤولون في وكالات مواجهة الكوارث.

وقضى 42 شخصًا جراء عواصف رعدية مصحوبة بحبات البَرَد أسقطت جدرانًا وأشجارًا وأبراج كهرباء في ولاية أوتار براديش، وفق ما أفادت سلطات الطوارئ في الولاية.

وأُصيب ثمانون آخرون جراء العواصف، التي دمرت 40 منزلاً في أرجاء أكبر ولايات البلاد من حيث عدد السكان.

وقُتل 14 شخصًا آخرين، الأحد، جراء العواصف الرعدية في ولاية البنغال الغربية و12 بسبب الصواعق في أندرا براديش.

وتأتي هذه الحصيلة بعد أقل من عشرة أيام على مقتل 150 شخصًا جراء عاصفة رملية قوية في المنطقة نفسها.

وتخلف العواصف والأعاصير كل سنة ضحايا في الهند، لكن تلك التي حصلت مطلع الشهر الجاري هي من بين الأكثر قوة في العقود الأخيرة.

والخميس الماضي، قُتل 22 شخصًا جراء عواصف رعدية في أرجاء الهند.

وحذر خبراء الطقس من أن هذه العواصف العاتية ستستمر خلال اليومين المقبلين.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط