هانوي تطالب بكين بسحب صواريخ في جزر متنازع عليها

صورة التقطت من الجو تظهر جزءًا من جزر سبارتلي المتنازع عليها، 21 أبريل 2017. (فرانس برس)

طالبت هانوي السلطات الصينية بإزالة معدات عسكرية من جزر متنازع عليها في بحر الصين الجنوبي، مشيرة إلى أن المنشآت الصاروخية التي تحدثت عنها تقارير تشكل «انتهاكًا خطيرًا» لسيادة فيتنام.
ويعقب التحذير تقرير بثته شبكة «سي إن بي سي» الأميركية، الأسبوع الماضي، أفاد بأن الصين نشرت صواريخ مضادة للسفن وأخرى من طراز أرض-جو في أرخبيل سبارتلي في الممر المائي الغني بالموارد، الذي تطالب به فيتنام كذلك، وفق «فرانس برس».
ورأت هانوي في التحركات الصينية الأخيرة تهديدًا للسلم، وأكدت أحقيتها التاريخية والقانونية في الجزر.

وأفادت الناطقة باسم وزارة الخارجية لي ثي ثو هانغ، في بيان صدر في وقت متأخر الثلاثاء، أن «فيتنام تطلب من الصين سحب المعدات العسكرية التي تم نشرها بشكل غير شرعي في مناطق تحت سيادة فيتنام».
وتتنازع فيتنام والصين منذ زمن طويل ملكية مناطق ضمن بحر الصين الجنوبي، الذي يعتقد أنه يحتوي على نفط وغاز. وازدادت التوترات في 2014 عندما نقلت الصين منصة نفطية إلى منطقة بحرية تطالب بها هانوي.

وأثار التحرك احتجاجات غاضبة من قبل فيتنام رغم أن معظم السجالات بين الجارتين بشأن الممر المائي المتنازع عليه جرت مذاك خلف الكواليس. ولدى كل من الفليبين وتايوان وماليزيا وبروناي كذلك مطالب في البحر، لكن فيتنام بقيت المعارِض الأعلى صوتًا لتنامي النفوذ الصيني في الممر المائي.

وردت بكين على مطلب هانوي إزالة الصواريخ، حيث قال الناطق باسم وزارة خارجيتها للصحفيين، الأربعاء، إن لدى الصين «سيادة لا جدال فيها» على الجزر والمياه المحيطة بها.
وحذرت واشنطن القيادة الصينية، الأسبوع الماضي، من «عواقب» لم تحددها لعسكرتها الممر المائي المتنازع عليه.