وزير الخارجية الأميركي يصل كوريا الشمالية

وزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو (الإنترنت)

وصل وزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو، اليوم الأربعاء، إلى كوريا الشمالية، حيث يجري مباحثات تمهيدًا للقمة التاريخية المرتقبة بين الرئيس الأميركي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ-أون.

ووصل بيونغ يانغ وتوجه إلى فندق «كوريو» حيث سيعقد سلسلة مباحثات، بحسب ما نقلت وكالة «فرانس برس» عن صحفيين يرافقون الوزير الأميركي في زيارته.

وبالإضافة إلى التحضير للقمة المرتقبة هذا الشهرأو في يونيو المقبل بين ترامب وكيم، فإن الوزير الأميركي سيسعى لإقناع النظام الكوري الشمالي بإطلاق سراح ثلاثة أميركيين يحتجزهم.

وكان ترامب أعلن، أمس الثلاثاء، أن بومبيو سيصل كوريا الشمالية خلال ساعة للتحضير للقمة المرتقبة بينه وبين الزعيم الكوري الشمالي.

وقال ترامب: «في هذه اللحظة، الوزير بومبيو في طريقه إلى كوريا الشمالية للتحضير للقائي المقبل مع كيم جونغ أون»، موضحًا أن الوزير سيصل «خلال ساعة وسنحصل قريباً على معلومات إضافية عن مصير السجناء الأميركيين الثلاثة لدى بيونغ يانغ».

وأضاف: «لدينا أجندة لاجتماعنا. تم إعداد اجتماعنا. تم اختيار المكان. الوقت والموعد. كل شيء تم اختياره. ونحن نتطلع إلى تحقيق نجاح باهر».

وتابع الرئيس الأميركي قائلًا: «نعتقد أن العلاقات قيد التطور مع كوريا الشمالية. سنرى كيف ستسير الأمور. ربما لن تسير على ما يرام. لكن ربما تكون شيئًا عظيمًا لكوريا الشمالية وكوريا الجنوبية والعالم بأسره».

المزيد من بوابة الوسط