ممثلة إباحية تهدد ترامب خلال عرض كوميدي: «الاستقالة» أو «العاصفة قادمة»

ستورمي دانيالز وترامب. (أرشيفية: الإنترنت)

قامت الممثلة الإباحية ستورمي دانيالز التي تزعم أنها كانت على علاقة بالرئيس الأميركي دونالد ترامب بتمثيل دورها في عرض كوميدي أميركي قُـدم أمس السبت وحذرت فيه ترامب من أن «العاصفة قادمة».

وفي العرض يطلب ترامب، الذي يقوم بدوره الممثل إليك بالدوين، من محاميه مايكل كوهين، الذي يقوم بدوره بن ستيلر، أن يتصل بدانيالز ويسوي معها المعركة القانونية «بشكل نهائي»، وفق «سكاي نيوز عربي».

ورفعت دانيالز، واسمها الحقيقي ستيفاني كليفورد، دعوى قضائية ضد ترامب في مارس للخروج من «اتفاق على الصمت» بشأن علاقتهما المزعومة، دفع لها بموجبه 130 ألف دولار عن طريق محاميه كوهين لتصمت. ونفى ترامب إقامة علاقة مع كليفورد.

وفي العرض الذي قدم مساء السبت يستمع ترامب لحديث بين كوهين وكليفورد وفجأة يقطع حديث المحامي ليتحدث معها مباشرة. ويسألها «ما الذي تريدينه لينتهي هذا الأمر برمته؟».

وتقول كليفورد «الاستقالة»، خلال العرض الكوميدي، ليرد القائم بدور ترامب قائلاً: «تمكنت من حل الأزمة بين كوريا الشمالية وكوريا الجنوبية فلماذا أعجز عن حل مشكلتنا؟».

فتقول كليفورد «لقد فات الأوان». وتضيف قبل أن تختم العرض «أعلم أنك لا تؤمن بالتغير المناخي.. لكن العاصفة قادمة».

المزيد من بوابة الوسط