نتانياهو يتحدث عن «تطورات مهمة» حول الاتفاق النووي الإيراني اليوم

رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بالقدس يوم الأحد (رويترز)

أعلن مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي أن بنيامين نتانياهو سيلقي كلمة مساء الاثنين حول «تطورات مهمة» تتعلق بالاتفاق النووي الإيراني، فيما ينظر البيت الأبيض في احتمال الانسحاب من الاتفاق الذي تعارضه إسرائيل.

وقال مكتب نتانياهو في بيان إن رئيس الوزراء سيتحدث عند الساعة (17,00 ت غ) في وزارة الدفاع الإسرائيلية بدون إعطاء تفاصيل إضافية. بينما يأتي ذلك بعد زيارة وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو إلى إسرائيل الأحد واتصال هاتفي بين نتانياهو والرئيس دونالد ترمب السبت.

وسيقرر الرئيس الأميركي دونالد ترمب في 12 مايو ما إذا كانت واشنطن ستعيد فرض العقوبات على طهران على خلفية برنامجها النووي، ما يضع مصير الاتفاق التاريخي الذي أبرم عام 2015 على المحك.

وأكد وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو أن ترامب سيتخلى عن الاتفاق النووي مع إيران «في حال تعذر إصلاحه». ولطالما دعا نتانياهو إلى تبديل أوإلغاء الاتفاق رغم أن غالبية القوى العظمى ترى أنه ضروري لمنع طهران من تطوير أسلحة نووية.

وأوضح نتانياهو أن الاتفاق يجعل طهران قادرة على إعادة إحياء برنامجها النووي بسرعة لإنتاج أسلحة نووية. وقتل الاثنين 26 مسلحاً موالياً لدمشق غالبيتهم من المقاتلين الإيرانيين جراء ضربات صاروخية استهدفت ليلاً قواعد عسكرية تابعة لقوات النظام في وسط وشمال البلاد، رجح المرصد السوري لحقوق الإنسان أن تكون إسرائيل مسؤولة عن إطلاقها.

وجاءت أحدث الضربات وسط تصاعد التوتر بين سوريا وإسرائيل بعد أن اتهمت دمشق وإيران في التاسع من أبريل إسرائيل بقصف مطار التيفور في سوريا.