في أولى خطوات المصالحة.. كوريا الشمالية تضبط توقيتها مع الجنوبية

الزعيم الكوري الشمالي كيم جونج أون في قرية بانمونغوم (رويترز)

قالت وسائل الإعلام الرسمية في كوريا الشمالية، اليوم الإثنين، إن بيونغيانغ ستقدم توقيتها 30 دقيقة كي يتماشى مع توقيت كوريا الجنوبية، ابتداء من الخامس من مايو المقبل، في أول خطوة عملية للمصالحة والوحدة الوطنية.

ونقلت وكالة الأنباء الكورية عن الزعيم كيم جونج أون أنه «كان أمرًا مؤلمًا رؤية ساعتين تشيران إلى توقيتين مختلفين لبيونغيانغ وسول على جدران المكان الذي عقد فيه اجتماع القمة التاريخي مع نظيره الكوري الجنوبي مون جيه-إن»، وفق «رويترز».

وتابع: «يصبح الشمال والجنوب شيئًا واحدًا ليس معنى مجردًا ولكنها عملية يحول فيها الشمال والجنوب الأشياء المختلفة والتي تفصل بينهما إلى أشياء واحدة». وتستخدم كوريا الجنوبية واليابان التوقيت نفسه، والذي يسبق توقيت غرينتش العالمي بتسع ساعات.

وفي الوقت نفسه، قالت وزارة الخارجية الصينية، اليوم الإثنين، إن الصين سترسل كبير دبلوماسييها وانغ يي لزيارة كوريا الشمالية يومي الأربعاء والخميس.

وكان مسؤولون كوريوين جنوبيون قالوا، الأحد، إن كيم تعهد بإلغاء التوقيت الذي بدأت كوريا الشمالية العمل به في 2015 في ذكرى مرور 70 عامًا على تحرير كوريا من الحكم الياباني بعد الحرب العالمية الثانية.

المزيد من بوابة الوسط