باريس وواشنطن مستعدان للعمل على «اتفاق نووي» جديد مع إيران

أعلن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أنه مستعد للعمل مع واشنطن على اتفاق نووي جديد مع إيران، بعد أن وصف الرئيس الأميركي دونالد ترامب الاتفاق الذي أبرم في يوليو 2015، بأنه «كارثة».

وصرّح ماكرون في مؤتمر صحافي مشترك مع ترامب «يمكنني أن أقول إننا عقدنا محادثات صريحة جداً حول هذا (الموضوع)، فقط نحن الاثنين»، مضيفا «نأمل اعتبارا من الآن العمل على اتفاق جديد مع ايران».

المزيد من بوابة الوسط