أميركا: انتهاكات حقوقية في الصين وروسيا تهدد بـ«عدم الاستقرار»

اعتبرت الولايات المتحدة في تقرير نشرته، الجمعة، أن انتهاكات حقوق الإنسان في الصين وروسيا تشكل «عوامل عدم استقرار» على غرار هذه الانتهاكات في إيران وكوريا الشمالية.

ووفقًا لما نقلته وكالة «فرانس برس» في نبأ عاجل، فإن التقرير الأميركي السنوي حول حقوق الإنسان في العالم والذي عرضه وزير الخارجية بالوكالة جون سوليفان، ركز هذا العام على انتهاكات ترتكبها جهات حكومية، فيما لم يقدم مزيدًا من التفاصيل حول ماهية تلك الانتهاكات.

وفيما تشهد العلاقات بين الولايات المتحدة وروسيا توترًا خلال الفترة الحالية، فإن التقرير الصادر اليوم ربما يزيد الأجواء سخونة بين البلدين.

المزيد من بوابة الوسط