فرنسا تطرد إمامًا سلفيًا إلى الجزائر

قالت وزارة الداخلية الفرنسية إن السلطات رحّلت، صباح اليوم الجمعة، إمامًا سلفيًا من مرسيليا بجنوب شرق البلد وصفته بأنه معروف بخطبه «المتطرفة» إلى الجزائر، وفقًا لوكالة «فرانس برس».

وذكرت الوكالة أن الأمام ويدعى الهادي دودي أبلغته السلطات الثلاثاء الماضي بقرار الترحيل الصادر عن وزارة الداخلية بسبب خطبه، إلا أن المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان علّقت التنفيذ قبل أن تعود لإعطاء الضوء الأخضر لبدء تنفذ قرار الترحيل.

المزيد من بوابة الوسط