تيريزا ماي: روسيا وحدها لديها «القدرة والنية والدافع» لتسميم سكريبال

جددت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي الاثنين اتهامها لموسكو بتسميم العميل الروسي السابق سيرغي سكريبال معلنة أن روسيا وحدها لديها «القدرة والنية والدافع» للقيام بعمل من هذا النوع.

وقالت ماي بعد لقائها نظيرها الدنماركي لارس لوكي راسموسن «ما من تفسير معقول بخلاف مسؤولية روسيا». وقالت ماي «لا تجتمع لدى أي بلد آخر القدرة والنية والدافع للقيام بعمل كهذا»، وفق «فرانس برس».

وتتهم بريطانيا وحلفاؤها الغربيون موسكو بتسميم العميل الروسي السابق سيرغي سركيبال وابنته يوليا في سالزبري في 4 مارس بواسطة غاز الأعصاب «نوفيتشوك».

ويستخدم مسمى «نوفيتشوك» للإشارة إلى مجموعة من المركبات الكيميائية القوية والقاتلة التي تفيد تقارير أن الحكومة السوفياتية طورتها أواخر الحرب الباردة في سبعينات وثمانينات القرن الماضي.

وقالت ماي إن لدى روسيا «تاريخاً من تدبير الدولة للاغتيالات» التي تستهدف بخاصة المنشقين. وتابعت رئيسة الوزراء البريطانية أن روسيا تشكل «تهديدًا مشتركًا» لأمن أوروبا «على عدة جبهات».

واتهمت ماي روسيا بتنفيذ «حملة تجسس إلكتروني وتعطيل (تدخل في الانتخابات) استهدفت الدنمارك أيضا ». وتنفي روسيا بشدة أي تورط لها في تسميم سكريبال متهمة في المقابل بريطانيا والاستخبارات الأميركية.

وأدت الأزمة بين روسيا والغرب إلى أكبر موجة طرد متبادل للدبلوماسيين في العصر الحديث. ولا يزال سكريبال (66 عامًا) وابنته يوليا (33 عامًا) في المستشفى إلا أن وضعهما الصحي تحسن ولم تعد حالتهما حرجة.