الصين تحظر بيع معدات حساسة لكوريا الشمالية

أعلنت الصين أنَّها أوقفت تصدير منتجات وتقنيات ومعدات يمكن استخدامها لإنتاج أسلحة تقليدية أو أسلحة دمار شامل إلى كوريا الشمالية.

وقالت وزارة الخارجية الصينية في بيان، مساء الأحد، إن «هذا القرار اُتُّخذ بموجب العقوبات التي فرضها مجلس الأمن الدولي في سبتمبر الماضي على بيونغ يانغ للحد من برنامجيها النووي والبالستي»، وفق «فرانس برس».

وتشمل اللائحة 32 مادة «ذات استخدام مزدوج» عسكري ومدني وأجهزة لتسريع الجزيئات وأجهزة للطرد المركزي ولمراقبة الإشعاعات وحتى برامج معلوماتية ومنتجات كيميائية تسمح بصنع أسلحة دمار شامل.

والصين هي الداعم الرئيسي دبلوماسيًّا واقتصاديًّا لكوريا الشمالية. لكنها تعارض بشدة طموحات بيونغ يانغ النووية وتطبق العقوبات الاقتصادية التي فرضتها الأمم المتحدة.

وقد تراجعت صادراتها إلى كوريا الشمالية بنسبة 32.4% في فبراير على مدى عام حسب أرقام الجمارك الصينية.

كما عززت بكين ضغوطها بشكل كبير على بيونغ يانغ عبر خفض شحنات النفط.

ويأتي إعلان بكين قبل قمة مقررة في 27 أبريل بين الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون، والرئيس الكوري الجنوبي مون جاي إن. كما يفترض أن تعقد قمة بين كيم جونغ أون والرئيس الأميركي دونالد ترامب قبل نهاية مايو.

المزيد من بوابة الوسط